بيان إلى الرأي العام

بيان إلى الرأي العام
“ضمن سلسلة العمليات النوعية التي تنفذها غرفة عمليات غضب الزيتون في محافظة إدلب ضد مرتزقة تركيا، وبعد الرصد والتتبع مدة 3 أيام للمرتزق المدعو أبو يحيى الحموي العامل ضمن صفوف فيلق الشام والتأكد من أنه يمر بشكل مستمر من طريق كفرسجنة –حيش، وعليه استهدفته قواتنا بزرع عبوة ناسفة على طريقه، وتفجيرها بسيارته لدى مروره من الطريق، وبنتيجتها أصيب بجروح بليغة نقل على إثرها إلى تركيا ومات صباح اليوم في مشافي تركيا، بحسب ما أعلن إعلام مرتزقة فيلق الشام.
ونوكد مرة أخرى بأننا موجودين في كل مكان يوجد فيه الظلم فكيف والظلم يمارس بحق شعبنا الأعزل، لذلك نعد كل من كان له يد في احتلال عفرين ونهب ثرواتها وأهان أهلها بالحساب العسير وكما وعدناكم فالقادم أعظم فصبراً ياعفرين فالانتقام قادم”.
غرفة عمليات غضب الزيتون
21/7/2018

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*