الى الراي العام

قام وحداتنا في غرفة عمليات غضب الزيتون بتاريخ 13-8-2018بعملية نوعية ضد احد مرتزقة سلطان المراد في قرية كوليا في عفرين حيث قام وحداتنا بقتله كونه شارك في احتلال عفرين منذ بداية وكما قام بنهب وسلب املاك المواطنين العزل وممارسة كافة اشكال التعذيب بحق اهلنا في عفرين وكما حذرنا جميع الفصائل سابقا بانهم سيكون اهداف لوحداتنا على كافة ارض عفرين الطاهرة وليشهد الجميع بان كلامنا يتحول الى افعال بحق المرتزقة وخير الكلام ما قل ودل فاصبري ياعفرين يارض الزيتون فالانتقام قادم غرفة عمليات غضب الزيتون

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*