الى الراي العام

قامت وحداتنا في غرفة عمليات غضب الزيتون فس تاريخ 17/8/2018بعملية نوعية ضد احد مرتزقة اللواء سمرقند التابع لدرع الفرات في منطقة الواقع بين قرية قره كوبري وجكه التابعة لمنطقة دوديان ونتيجة العملية وبعد رصد تحركات المرتزق تم قتله وذلك لينال جزاء مااقترفته يداه القذرتين من نهب وسلب ممتلكات المدنيين العزل ومن هذا المنطلق نتوعد كافة الفصائل التي شرعنت وجود التركي في عفرين وشمال سوريا بالحساب العسير وذلك ليعلم الجميع اينما وجد الظلم وجد ثائرون لدحر هذا الظلم فصبرا ياعفرين فالشمس قادم لينير ظلامك .غرفة عمليات غضب الزيتون

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*