الى الراي العام

إلى الرأي العام
في إطار عملياتهم الانتقامية في عفرين وادلب ومناطق أخرى في الشمال السوري، نفذ مقاتلونا في 30 من شهر آب الماضي كميناً للمرتزق أبو المغيرة وهو أحد قيادات مرتزقة فيلق الشام مع مرافقه على الطريق الواصل بين قريتي العلا وقبتان شمالي التابعتين لناحية أخترين شمال شرق مدينة حلب، حيث قتل المرتزقين على الفور في العملية، وتم الاستيلاء على سلاحهما.
المرتزق أبو المغيرة من المرتزقة الذين ارتكبوا الأعمال الإرهابية بحق أهالينا في عفرين، وكان له دور بارز في قيادة الاعمال الإرهابية ضد منطقتنا.
نؤكد في غرفة عمليات غضب الزيتون أننا سنواصل عملياتنا الانتقامية ضد المرتزقة الذين شاركوا في غزوة عفرين في أي منطقة يتواجدون فيها، وأن عملياتنا الانتقامية ستتصاعد لحين تحرير عفرين من الإرهاب التركي ومرتزقته.
غرفة عمليات غضب الزيتون
إلى الرأي العام
في إطار عملياتهم الانتقامية في عفرين وادلب ومناطق أخرى في الشمال السوري، نفذ مقاتلونا في 30 من شهر آب الماضي كميناً للمرتزق أبو المغيرة وهو أحد قيادات مرتزقة فيلق الشام مع مرافقه على الطريق الواصل بين قريتي العلا وقبتان شمالي التابعتين لناحية أخترين شمال شرق مدينة حلب، حيث قتل المرتزقين على الفور في العملية، وتم الاستيلاء على سلاحهما.
المرتزق أبو المغيرة من المرتزقة الذين ارتكبوا الأعمال الإرهابية بحق أهالينا في عفرين، وكان له دور بارز في قيادة الاعمال الإرهابية ضد منطقتنا.
نؤكد في غرفة عمليات غضب الزيتون أننا سنواصل عملياتنا الانتقامية ضد المرتزقة الذين شاركوا في غزوة عفرين في أي منطقة يتواجد

ون فيها، وأن عملياتنا الانتقامية ستتصاعد لحين تحرير عفرين من الإرهاب التركي ومرتزقته.
غرفة عمليات غضب الزيتون

02/09/201802/09/2018

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*