الى الراي العام

العمليات العسكرية الانتقامية لمقاتلينا ضد المرتزقه الاحتلال التركي في كل من عفرين .وادلب .اعزاز وغيرهامن المناطق في تصاعد مستمر وهي ستتصاعد مستمر وهي بشكل اكبر كلما ارتكب الاحتلال التركي ومرتزقته الانتهاكات بحق اهالينا واستمروا في احتلال اراضينا في عفرين ومن بين تلك العملياتعملية قتل المرتزق في الجبهة الشامية طيب محمدالطيب وذلك بتاريخ 3-9-2018بالقرب من قرية سجو التابعة لناحية اعزاز عملياتنا التي تهدف الى الانتقام من المرتزقة كانت ولا تزال جزء من الامانة التي يؤديهامقاتلينا تجاه شعبنا الذي لاقى الويلات على يد الاحتلال التركي ومرتزقته وهي جزء من الواجب الوجداني التي من الممكن ان يقدمها مقاتلونا غرفة عمليات غضب الزيتون 5-9-2018

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*