إلى الرأي العام

يواصل مقاتلونا تنفيذ العمليات العسكرية ضد الاحتلال التركي ومرتزقته في منطقة عفرين والشمال السوري وذلك انتقاماً للمجازر والجرائم التي ارتكبها الاحتلال التركي بحق أهلنا وأرضنا الطاهرة.

وفي إطار ذلك، فجر مقاتلونا عبوة ناسفة بعربة عسكرية عائدة لمرتزقة الاحتلال التركي على الطريق الواصل بين مدينة عفرين وجبل الأحلام بتاريخ 23/12/2018، حيث تم تدمير العربة وقتل المرتزقة بداخلها.

نجدد عهدنا لأهلنا بأننا ماضون في حملة الانتقام حتى انطلاق المعركة الكبرى وتحرير أرضنا من رجس الإرهابيين والمرتزقة وأذيالهم من المستوطنين.

غرفة عمليات غضب الزيتون

24/12/2018

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*