إلى الرأي العام

إلى الرأي العام

 

العمليات الانتقامية لمقاتلينا تتصاعد ضد الاحتلال التركي ومرتزقته في منطقة عفرين وقراها، وعدد من مناطق الشمال السوري الواقعة تحت سيطرة الاحتلال التركي ومرتزقته، حيث قُتل خلال تلك العمليات العشرات من المرتزقة إضافة إلى تدمير أسلحتهم وعرباتهم العسكرية.

وفي عملية جديده، قامت قواتنا بتاريخ 4/4/2019 بتفجير دراجة نارية بدورية عسكرية تابعة لمرتزقة الاحتلال التركي في قرية العمارنة التابعة لمدينة جرابلس، حيث أدت العملية لمقتل أربعة مرتزقة وجرح اثنان اخرين. كما اننا نؤكد بأن المرتزقة يقومون بشتى الأساليب لاخفاء خسارتهم اعلاميا” من حيث عدد القتلى.

نؤكد في غرفة عمليات غضب الزيتون أن عملياتنا الأخيرة تدخل في إطار حقّ الدفاع المشروع والانتقام من المرتزقة والاحتلال التركي الذين عاثوا في عفرين فساداً وارتكبوا المئات من الجرائم بحق أهلنا، عملياتنا تلك ستتصاعد حتى تحرير عفرين من وكافة الشمال السوري المرتزقة وعودة أهالينا بكرامتهم إلى أرضهم الطاهرة.

غرفة عمليات غضب الزيتون

4/4/2019

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*