إلى الرأي العام

إلى الرأي العام

تتواصل العمليات النوعية التي ينفذها مقاتلونا ضد مرتزقة الاحتلال التركي في الشمال السوري مستهدفة جميع المرتزقة الذين شاركوا في احتلال عفرين، تلك العمليات ما هي سوى الخطوة الأولى للحرب الشاملة وبدء التحرير.

ومن ضمن ذلك، بتاريخ 15/7/2019 قامت احدى مجموعاتنا المنتشرة في مدينة الباب باغتيال عنصر أمني من مرتزقة السلطان مراد حيث تمت العملية في قرية تادف بعد رصده ومراقبته حيث أدت العملية لمقتله.

نؤكد للرأي العام على وجود مقاتلينا في جميع الأراضي المحتلة من قبل الجيش التركي ومرتزقته، حيث سيواصلون تنفيذ العمليات، تأكيداً على عهد قطعوه على أنفسهم سابقاً بتخليص تلك الأراضي وأهلها من الإرهاب التركي ومرتزقته.

غرفة عمليات غضب الزيتون

17/7/2019

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*